الدورة العادية السادسة للمجلس الوطني
المنعقدة يومي 31 جانفي و 01 فيفري 2019 بزرالدة

اللائحة النظامية

إن الـمجلس الوطني للتجمع الوطني الديمقراطي الـمجتمع في دورته العادية السادسة يومي الخميس 31 والجمعة الفاتح فيفري 2019، بزرالدة،
 بعد التذكير باللائحة النظامية التي صادق عليها الـمؤتمر الخامس للحزب،
 وبعد التذكير بلوائحه النظامية التي صودق عليها خلال دوراته العادية السابقة،
 وبعد الاستماع إلى الكلمة الافتتاحية للسيد أحمد أويحيى، الأمين العام للحزب،
 وعقب نقاش ثري حول الوضعية النظامية للحزب،
صادق على هذه اللائحة:
1. لدى افتتاح أشغاله، ترحم الـمجلس الوطني على روح عضويه اللذين توفيا في الفترة الـموالية لدورته السابقة، وهما السيد تيجاني صلوانجي من ولاية بشار، والسيد بلقاسم بن حصير من ولاية باتنة.
2. ولدى دراسته لـمشاركة الحزب في الانتخابات الأخيرة للتجديد النصفي لأعضاء مجلس الأمة، أشاد الـمجلس الوطني بما أبداه إطارات الحزب ومنتخبوه من التزام وتعبئة بهذه الـمناسبة. كما استنكر التجاوزات وحتى حالات العنف الدنيء أحيانا، التي رافقت هذا الحدث في بعض الولايات، ويعتبر أن مثل هذه الأفعال لا تخدم الديمقراطية ولا دولة القانون.
3. إن الـمجلس الوطني الذي يعرب عن ارتياحه لاستدعاء الهيئة الناخبة لإجراء الإنتخابات الرئاسية، يدعو مناضلي الحزب ومنتخبيه وإطاراته إلى التجند من أجل دعم خيار الاستمرارية؛ خيار حدده التجمع من خلال دعوته إلى ترشيح الـمجاهد عبد العزيز بوتفليقة. وبهذا الشأن، فإنه يكلف الـمكتب الوطني، تحت قيادة الأمين العام، باتخاذ كل الترتيبات الضرورية لتحقيق هذا الهدف.
4. ولدى تطرقه إلى دور منتخبي الحزب، عبّر الـمجلس الوطني عن ارتياحه للمساهمة الإيجابية لبرلـمانيي التجمع الذين تميزوا بوفائهم لالتزام الحزب خلف فخامة السيد رئيس الجمهورية، وإلى جانب الحكومة، وكذا في تنفيذ توجيهات الحزب.
5. كما يحيي الـمجلس الوطني مساهمة منتخبي الحزب لدى الـمجالس الشعبية الولائية، حيث كانت مصلحة الـمواطن هي الأولوية بالنسبة لهم، وفي كل الظروف.
6. وفي نفس الإطار، ينوه الـمجلس الوطني بالتزام منتخبي الحزب في تسيير البلديات التي يترأسونها وكذا بما يتميز به منتخبونا المحليين من تغليب للمصلحة العامة.
7. ولدى تناوله للمسائل النظامية، قام الـمجلس باستخلاف عضويه الـمتوفيين. كما قام الـمجلس طبقا لأحكام القانون الأساسي والنظام الداخلي للحزب، باستخلاف الأعضاء الـمقصيين من الحزب أو الذين صدرت في حقهم أحكام قضائية.
8. وإذ سجل المجلس فصل بعض أعضائه على إثر انحرافهم الصارخ عن التضامن النضالي خلال الإنتخابات الأخيرة لـمجلس الأمة، فقد كلف اللجنة الوطنية للإنضباط بدراسة ملفاتهم.
9. وقد أجرى الـمجلس الوطني تقييما إيجابيا لـمسار تجديد هيئات الحزب على الـمستوى البلدي، وطلب التعجيل بإتمام هذه العملية طبقا لقرارات دورته السابقة.
10. وتحت إشراف الأمين العام بمساعدة الـمكتب الوطني، فإن الـمجلس الوطني يجدد نداءه إلى أمناء الـمكاتب الولائية لاستكمال عملية تحيين الـمجالس الولائية، وعند الإقتضاء الـمكاتب الولائية.
11. ولدى تطرقه إلى تكوين الـمناضلين، سجل الـمجلس الوطني بارتياح اللقاءات والندوات الوطنية والجهوية للتكوين الـمنظمة من طرف أعضاء الـمكتب الوطني الـمعنيين، لفائدة الـمناضلات والـمناضلين الشباب وكذا الإطارات المحليين للحزب الـمكلفين بالاتصال الإلكتروني. وقد طلب مواصلة تنظيم هذه اللقاءات التكوينية على مستوى الولايات قصد تمكين أكبر عدد من الـمناضلات والـمناضلين الـمعنيين من الاستفادة منها.

12. وقد أشاد الـمجلس الوطني بالتقدم الذي ما انفك يحققه الـمناضلون الـمكلفون بالاتصال الإلكتروني في هذا الـمجال، ودعاهم إلى الـمثابرة على ذلك.
13. أخيرا، وبعد أن سجل الـمجلس الوطني بارتياح استكمال التحضيرات الـمتعلقة بالرصيد الوثائقي الإلكتروني للحزب؛ فقد حث على نشره على شبكة الأنترنت على نحو يمكن الـمناضلين من الاطلاع عليه كمرجع، ويسمح كذلك للمواطنين بالتعرف على التجمع الوطني الديمقراطي بشكل أحسن، من خلال مساره ومواقفه..

* * *

تغريدات

ألبوم الصور

المزيد من الألبومات