بــــــيــــان
  تلقى التجمع الوطني الديمقراطي بارتياح عميق مضمون الرسالة التي وجهها هذا الاثنين فخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة إلى الأمة.
  وقد حملت هذه الرسالة العديد من التأكيدات والمزيد من التوضيحات على أن الحرص الوحيد للمجاهد عبد العزيز بوتفليقة هو تحضير البلاد لمواجهة تحديات المستقبل والاستجابة لتطلعات شباب الجزائر.
  وبعد قرار تأجيل الانتخابات الرئاسية وتحديد رزنامة مسبقة لعقد الندوة الوطنية للتوافق وكذا التأكيد على تأسيس هيئة مستقلة لتنظيم الانتخابات المقبلة، يعلن التجمع الوطني الديمقراطي عن مساندته لهذه الإجراءات ويناشد جميع أطياف الطبقة السياسية للمشاركة في هذا النهج السياسي المعلن عنه والذي يلتقي في الكثير من نقاطه مع مطالب ما فتئت المعارضة تناشد بها.
  وفي الأخير يناشد التجمع الوطني الديمقراطي جميع المواطنين والمواطنات ولاسيما الشباب منهم للمساهمة في بسط السكينة والاستقرار في جميع ربوع الوطن والتحلي بالحيطة والحذر تجاه كل ما يمس باستقرار بلادنا.

تغريدات

ألبوم الصور

المزيد من الألبومات